تناقض

تم النشر 1 تعليق 38 مشاهدة 2022-05-09 06:36:34 خدمات تصميم

حينما تغرق بأحدهم، تتعس لفرط جنونك بأحدهم، حين لاترى ايَّ شيء سوى من عين أحدهم، بتلك الغبطه والحزن اللذان يعتريانك، فهذه الصوره التي انت عليها ،هي صنيعة نفسك، هي ذلك الطين الذي يدور بين يديك لتشكل ماتشاء به، أيُّ شكلٍ أردت، هي تجلٍ واضح لمقدار مايمكن ان تعطي روحك من الحب، او مايمكن لقلبك ان يصدّر من كل تلك التناقضات والمطلقات اللاوجوديه، هي فقط مكنونات ودهاليز يمكن لروحك الوصول لها والتعبير عنها لتخبرك فقط كم تستطيع ان تحب،لتريك مقدار الحب الذي يمكن ان تصل اليه، وتصدّره لتلك المعتوهه، البريئه التي ربما او يقيناً لايمكنها استيعاب كل هذه الطاقه والتناقضات في آن واحد ،دفعة واحدة، ستنبهر ،ثم ستخبرك كم انك رائع وعميق، بعد مدة ستدرك كم كنت غبياً بوضعِك كل هذه المشاعر في مكانٍ صحيحٍ، بريء، فقط لأنه لايفهم مثل هكذا طلاسم مجنونه، مخيفه او لايحتملها، وكم كنت سيء التصرف وانانياً ، ستشعر انك خُلِقت لتكون بهذا الغباء، ستشعرك انك غلطه او عيب عاطفي لايمكن له الا ان يكمل بهذه الطريقه .


المشاركة تعني الاهتمام، أظهر إعجابك وشارك المنشور مع أصدقائك.


istakteb أضاف تعليق
2 شهر

أهلا د. حسان،

نصك ممتلئ جدا بالتناقضات، وما هي برأيي إلا انعكاسات لطبائع البشر، الذين مهما حاولت الغوص في تفاصيلهم وحل لغز ذلك الكائن الحي، ستجد نفسك أمام متاهة جديدة..

قد ينتابنا شعور بالغباء أحيانا حينما نشعر بالغبن أمام من قدمنا له فلم يكن مستحقا، لكن صدقني أن متعة العطاء لا شيء فوقها وإن لم يكن هنالك مقابل، يكفي أن تعلم أن صنيعك ذاك كتب في صحائف أعمالك الحسنة، حينها فق ستهدأ نفسك وربما جراحاتك.

تحياتي لك وبانتظار المزيد من نصوصك الجميلة.

الرجاء تسجيل الدخول للتعليق على هذا المنشور. إذا لم يكن لديك حساب، يرجى التسجيل.

© 2022 جميع حقوق استكتب محفوظة لشركة H2O4ID